24/07/2019 زكاة العلم نشرة فلا تبخلو على غيركم info@homefairies.com
0

سلة المشتريات

حدوتة الحروف الهجائية

ذات صباح استيقظت مريم من نومها وهى تشعر بالدهشة لحلم رأته، فأيقظت يحيى وقصت عليه ما رأت فى نومها حيث رأت رسومات غربية أتت لتلعب معهما ولكن كان لها شرط أن ينطق كل من يحيى ومريم صوت هذه الأشكال واسمها كى تلعب معهما وقد ظهرت لها ثلاث أشكال
فسألها يحيى ما هى هذه الأشكال يا مريم وما اسمها ، أجابت مريم لا أعرف يا يحيى ولكن كلها مكونة من خطوط مستقيمة ومنحنية
فكر يحيى قليلاً ثم قال لها إذاً هيا بنا سريعاً إلى الإفطار وبعد الإنتهاء من مهامنا الصباحية نسرع إلى حكيم الغابة كي نسأله ونفهم منه
وبالفعل انتهت مريم وأخيها من روتين الصباح وتناولا الفطور اللذيذ مع والديهما واتجها إلى الحديقة لمساعدة والدتهما فى تنظيف الحشائش وما أن انتهيا حتى استأذنا والدتهما للذهاب إلى الغابة وأسرعا لملاقاة الحكيم بين الأشجار
فما أن رأيا الحكيم حتى حكت له مريم عن حلمها وأمسكت بفرع شجرة جاف أسقطته رياح الخريف لترسم على التراب الأشكال التى زارتها فى الحلم فرسمت

 

 

اندهش الحكيم كثيراً مما رأى ونظر ملياً لما رسمت مريم على الأرض وقال لها لقد اختارتكم الحروف العربية الرائعة لتلعب معكما وتعلمكما وإنه لأمر رائع يدعو إلى السعادة حقاً
نظرت مريم ليحيى بسعادة لا تخلو من التعجب وقالت للحكيم وكيف ذلك؟!
فأعطاها الحكيم كتاب مدينة الحروف
وطلب منهما الذهاب إلى السيدة كلمة فهى ستساعدهما على تعلم الحروف وأصواتها
فرحا كثيراً ولكن حان وقت عودتهما إلى البيت لذا قررا العودة إلى البيت على أن يذهبا لزيارة السيدة كلمة فى الغد
وتوتة توتة خلصت الحدوتة 😍
ملحوظة : بخصوص الحروف المختارة فى القصة فقد تم اختيارها بناءً على خطة تعليم الحروف الخاصة بموقع بنيان
لقراءة المقدمة الموضوع  من هنا

أرسل

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منتجات قيمة

زوروا متجرنا واستمتعوا بخصومات و منتجات قيمة

تسوقي معنا